Accessibility links

رايس تدعو الحكومة الفلسطينية المقبلة إلى تبني خيار السلام


أكدت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس على ضرورة استمرار تقديم المساعدات لسد حاجات الشعب الفلسطيني. ودعت رايس خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيرها المصري أحمد أبو الغيط الحكومة الفلسطينية المقبلة إلى تبني خيار السلام.
وقالت رايس في مؤتمر صحافي مشترك مع أبو الغيط في أعقاب المحادثات التي عقداها إن الولايات المتحدة ستستمر في دعم حكومة تصريف الأعمال الفلسطينية الحالية.
وأضافت: "أخيرا سندعم الحكومة الانتقالية الحالية إلى أن يتم تعيين حكومة جديدة ونحن نتفق مع مصر على ضرورة استمرار هذا الدعم."
وشددت وزيرة الخارجية الأميركية مجددا التزام واشنطن بخريطة الطريق.
من جهة أخرى، ناشدت رايس الدول العربية وسائر دول العالم مساعدة الشعب العراقي وهو يسعى جاهداُ إلى بناء دولة ديموقراطية.
وأقرت رايس بقصور الحكومة العراقية في مواجهة عدد كبير من التحديات التي تطرحها الديموقراطية.
وقالت رايس إن العراقيين يلاقون صعوبات عديدة في بناء النظام الديموقراطي، لكنها أكدت في الوقت نفسه أن المشاكل التي يعانيها العراق في مجال الديموقراطية وحقوق الإنسان ليست شيئاً أمام ما كان يقترفه النظام السابق من قتل جماعي وحفر قبور جماعية.
وأضافت رايس: "العراقيون يحاولون بناء نظام سياسي ديموقراطي لائق، وعلينا أن ندعمهم في ما يحاولون تحقيقه."
بدوره، أعلن أبو الغيط عن قرب عودة الحوار الاستراتيجي مع الولايات المتحدة في المستقبل القريب.
ودعا أبو الغيط إلى إعطاء حركة حماس بعض الوقت معربا عن ثقته في أنها ستنتهي إلى قبول متطلبات السلام.
وأعرب أبو الغيط عن معارضة مصر لوقف إسرائيل تحويل الرسوم الجمركية إلى السلطة الفلسطينية.
وقال أبو الغيط: "يجب أن نعطي حماس بعض الوقت وأنا متأكد من أن موقف حماس سينمو ويتطور، وعلينا إلا نحكم على القضية مسبقا."
XS
SM
MD
LG