Accessibility links

logo-print

منظمة لحقوق الإنسان تقول إن العديد من السجناء توفوا بسبب التعذيب في السجون الأميركية


أعلنت مساء أمس منظمة هيومن رايتس فيرست وهي منظمة شكلتها مجموعة من المحامين الأميركيين، أن حوالى 100 سجين توفوا في السجون الأميركية في العراق وأفغانستان منذ شهر أغسطس/ آب عام 2002.
وأوضحت المنظمة التي ستنشر تقريرها الأربعاء أنه يشتبه في أن 34 من المعتقلين كانوا ضحايا قتل متعمد أو نتيجة الإهمال، وأن ثمانية إلى 12 معتقلا ماتوا تحت التعذيب.
المنظمة كشفت حالة سجين القي به من جسر فوق نهر الفرات في العراق، وآخر توفي مختنقا في كيس للنوم، وقالت المسؤولة في المنظمة ديبورا بيرلشتاين إن التقرير يستند إلى تقارير عن تحقيقات أجراها الجيش، وتم الحصول عليها بفضل قانون حول حرية الإستعلام في الولايات المتحدة.
XS
SM
MD
LG