Accessibility links

موسى يحث الاتحاد الأوروبي على مواصلة دعمه للفلسطينيين


دعا الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى الاتحاد الأوروبي إلى مواصلة تقديم مساعداته للفلسطينيين بعد تكليف حركة حماس بتشكيل الحكومة.
وقال في كلمته أمام لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي في بروكسيل إن الأموال المقدمة إلى الحكومة الفلسطينية لا يستخدمها الوزراء لتحسين حياتهم وإنما تذهب إلى الفلسطينيين لكي يأكلوا ويرسلوا أبناءهم إلى المدارس، داعيا إلى عدم معاقبة الشعب الفلسطيني، ومتسائلا عما إذا كان الأوروبيون سيعاقبون الفلسطينيين بعد أن صوتوا من أجل الديموقراطية.
وناشد موسى الاتحاد الأوروبي عدم عزل الحكومة الفلسطينية المقبلة، ودعا إلى عدم وضع شروط للمساعدات التي تقدم إليها.
كذلك، دعا موسى إلى إخلاء منطقة الشرق الأوسط تماما من السلاح النووي بما يشمل إيران وكذلك إسرائيل.
وقال موسى إنه ليس من الطبيعي أن يمتلك بلد السلاح النووي ويحرم آخر من ذلك، وطالب بأن تكون منطقة الشرق الأوسط خالية تماما من الأسلحة النووية ومن كل أسلحة الدمار الشامل سواء في إيران أو إسرائيل.
وتابع موسى يقول إن كل الدول الموقعة على معاهدة منع الانتشار النووي بما فيها إيران لديها الحق المطلق في تطوير الطاقة النووية السلمية، وأضاف أما بالنسبة للجانب العسكري فيجب إيقاف أي بلد وليس إيران فحسب.
واعتبر موسى أنه من دون ذلك سيحول البحر المتوسط إلى بحر تنشأ حوله قوى عدة تمتلك السلاح الذري الأمر الذي سيشكل تهديدا خطيرا للأمن الأوروبي.
ويخشى الغربيون من أن تقوم إيران بتطوير برنامج عسكري تحت غطاء برنامجها النووي السلمي ويضغطون على طهران للعدول عن نشاطات تخصيب اليورانيوم.
XS
SM
MD
LG