Accessibility links

logo-print

سترو ودوست بلازي يتباحثان مطلع الأسبوع المقبل في الملف النووي الإيراني


يتوجه أحد كبار المفتشين التابعين للأمم المتحدة غدا السبت إلى إيران في محاولة أخيرة للتفاوض حول برامجها النووية المثيرة للجدل. وذلك قبل أيام من صدور تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية النهائي حول أزمة إيران النووية.
وصرحت مصادر ديبلوماسية في فيينا بأن طهران تعهدت بالإجابة عن أسئلة طرحتها الولايات المتحدة حول سعيها لتطوير أسلحة نووية منها رؤوس نووية صاروخية خلال زيارة المفتش الدولي أولي هينونن.
وقالت المصادر في فيينا إن هينونين الذي يشغل منصب نائب مدير عام الوكالة الدولية قرر السفر إلى إيران لأنها بصدد إعطائه معلومات إضافية، مضيفة أن هذا المسؤول الكبير لا يقوم بزيارات تفتيش دورية كجزء من عمله.
من جهة أخرى، أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أن وزير الخارجية الفرنسية فيليب دوست بلازي ونظيره البريطاني جاك سترو سيتباحثان في الملف النووي الإيراني والوضع في الشرق الأوسط الاثنين المقبل في باريس.
ومن المقرر أن يراجع مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية التقرير الذي سيتسلمه نهاية هذا الشهر، وذلك في اجتماعه المقرر في السادس من الشهر المقبل في فيينا.
XS
SM
MD
LG