Accessibility links

logo-print

السلطات السعودية تحبط هجوما ضد إحدى المنشآت النفطية في شرق المملكة


قال وزير البترول والثروة المعدنية السعودي علي النعيمي إن قوات الأمن أحبطت محاولة إرهابية استهدفت معامل إبقيق لمعالجة البترول في شرق المملكة. وذلك دون أن يتأثر إنتاج النفط.
وكان مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية قد أفاد بأن سيارتين ملغومتين استخدمتا في الهجوم على المعامل وأنهما حاولتا الدخول إليها من إحدى البوابات الجانبية ولكن رجال الأمن اشتبهوا فيهما وأطلقوا النار عليهما ما أدى إلى انفجارهما بالقرب من البوابة.
وقال المصدر إن اثنين من رجال الأمن قتلا في هذا الحادث الذي أسفر عن اندلاع حريق محدود ولكن تمت السيطرة عليه دون أن يؤثر على عمليات الإنتاج.
هذا ولم يعرف عدد الذين كانوا في السيارتين ولكن من المفترض أنهم لاقوا حتفهم.
وبعد أن أعلنت السلطات السعودية أنها تمكنت من إحباط هجوم ضد إحدى المنشآت النفطية شرقي البلاد، سارعت إلى طمأنة المتعاملين في أسواق النفط العالمية إلى أن مستويات استخراج النفط السعودي لم تتأثر بالمحاولة التي تم إحباطها.
وقالت بعض المصادر إن مهاجمين لقيا حتفهما بنيران قوات الأمن التي أوقفتهما خارج المنشأة النفطية.
وأضافت أن المهاجمين كانا يرتديان ملابس خاصة بشركة أرامكو النفطية ويستقلان سيارتين تحملان شارات الشركة كانا يرغبان في استخدامها خلال الهجوم المحتمل.
XS
SM
MD
LG