Accessibility links

logo-print

عباس يدعو المجتمع الدولي إلى الضغط على إسرائيل لوقف عملياتها العسكرية


حث رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الإسرائيليين على عدم الحكم سلفا على سياسات حركة حماس ودعا إلى إفساح المجال للحركة لكي تضع برنامج حكومتها.
وأضاف عباس الذي كان يتحدث في مقابلة مع القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي أن هناك دلائل على أن حركة حماس تحاول الحد من تصاعد أعمال العنف كما تحاول منع إطلاق صواريخ القسام على الأراضي الإسرائيلية.
وشدد عباس على أنه وإن كان قد كلف إسماعيل هنية احد قادة حماس بتشكيل حكومة جديدة، فإن رئيس السلطة الفلسطينية هو الذي يحتفظ بالإشراف على عملية السلام مع إسرائيل.
وقال إن المفاوضات بين الجانب الفلسطيني وإسرائيل تجرى باسم منظمة التحرير الفلسطينية وأنه هو شخصيا الذي يمثل المنظمة.
وأضاف أن رئيس السلطة الفلسطينية هو الذي يتخذ القرارات بشأن القضايا السياسية الهامة لا الوزراء في حكومته.
من جهة أخرى، هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بالوكالة إيهود أولمرت بضرب الفصائل الفلسطينية المسلحة بلا هوادة وذلك بعد ساعات من توغل إسرائيلي في الضفة الغربية.
وقال في تجمع انتخابي في شمال إسرائيل إن القوات الإسرائيلية ستواصل ضرب تلك الفصائل في نابلس وغزة وجنين وكل مكان.
هذا وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن فلسطينيين من لجان المقاومة الشعبية قتلا بنيران القوات الإسرائيلية في جنوب قطاع غزة على مقربة من الحدود الإسرائيلية وأصيب ثالث بجروح.
وفي غضون ذلك، دعا رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يجري اتصالات لعقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن وبحث الاغتيالات والتصعيد العسكري الإسرائيلي الذي أسفر عن ثمانية قتلى في أسبوع واحد.
وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم عباس إن عباس بعث برسائل عاجلة إلى أعضاء اللجنة الرباعية طالبهم فيها بالتدخل لوقف العمليات الإسرائيلية التي تهدد مناخ التهدئة الذي تسعى القيادة الفلسطينية إلى الحفاظ عليه.
وحذر عباس من أن العمليات العسكرية الإسرائيلية المتواصلة منذ خمسة أيام في مدينة نابلس من شأنها التأثير على اتفاق وقف إطلاق النار المعلن منذ عام.
بدوره، ندد إسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني المكلف بالعمليات الإسرائيلية التي وصفها بالمذبحة ودعا المجتمع الدولي إلى التدخل ووضع حد لها.
XS
SM
MD
LG