Accessibility links

حزب بوتن يفوز بالاغلبية المطلقة في الانتخابات التشريعية في روسيا


أظهرت النتائج الأولية للانتخابات التشريعية التي أجريت الأحد في روسيا، فوز حزب روسيا الموحدة بزعامة رئيس الوزراء فلاديمير بوتن بالاغلبية المطلقة.

وقال رئيس اللجنة المركزية للانتخابات بعد فرز 96 بالمئة من مجمل الأصوات، إن الحزب الحاكم، حصل إلى حد الآن على 238 مقعدا من جملة 450، وهو يشكل تراجعا ملحوظا عن ادائه في العام2007، في حين حصل الحزب الشيوعي على 92 مقعدا فقط.

وقد اعلن مراقبو منظمة الامن والتعاون في بيان نشر الاثنين ان الانتخابات التشريعية الروسية التي فاز فيها حزب روسيا الموحدة شهدت "انتهاكات كثيرة" خلال فرز الاصوات، وخصوصا "حشو صناديق الاقتراع".

وصرح البيان ان "الانتخابات كانت منظمة بشكل جيد الا ان العملية تدهورت بشكل ملحوظ خلال فرز الاصوات الذي شهد انتهاكات كثيرة للعملية خصوصا مع اشارات جدية بحصول حشو لصناديق الاقتراع".

واضافت المنظمة ان "المنافسة السياسية كانت محدودة وغير منصفة" خلال الحملة الانتخابية واشارت الى "عدم استقلالية" السلطات الانتخابية ووسائل الاعلام.

الروس مارسوا حقهم الانتخابي

الا ان المنظمة اشارت الى انه و"على الرغم" من هذه الجوانب الناقصة، الا ان "الناخبين مارسوا حقهم في التعبير عن رأيهم".

وصرح بتروس افثيميو احد مسؤولي بعثة المراقبة في بيان ان "لا بد من اجراء تغييرات لضمان احترام حرية الشعب".

واضاف "لاحظت خصوصا تدخلا من جانب الدولة على كل مستويات الحياة السياسية بالاضافة الى غياب الشروط اللازمة لحصول منافسة عادلة وعدم تمتع وسائل الاعلام بالحرية".

واحصت وسائل الاعلام المستقلة ومنظمة "غولوس" غير الحكومية الروسية لمراقبة الانتخابات عدة عمليات تزوير طيلة يوم الاحد.

من جهتها، اشارت اللجنة الانتخابية المركزية الروسية الى عدم تسجيل اي تزوير ملفت خلال الانتخابات.

XS
SM
MD
LG