Accessibility links

السلطة الفلسطينية تسعى لعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي


دعا رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس المجتمع الدولي إلى الضغط على إسرائيل التي تعهدت بالإستمرار في سياستها العنيفة تجاه الفصائل الفلسطينية المسلحة.
وكانت إسرائيل قد قتلت سبعة فلسطينيين في اليومين الماضيين في هجمات متفرقة في الضفة الغربية وقطاع غزة.
وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم عباس إن رئيس السلطة يسعى لعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لبحث التصعيد والإغتيالات الإسرائيلية.
وأضاف أبو ردينة أن عباس بعث برسائل إلى أعضاء اللجنة الرباعية يطلب منهم فيها التدخل لوقف العنف الذي يقوض مساعيه الشخصية للتهدئة واستمرار الهدنة بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل.
من ناحية أخرى قال سامي أبو زهري المتحدث باسم حركة حماس إن العمليات العسكرية الإسرائيلية الأخيرة أثبتت عدم جدوى فترة التهدئة. وأضاف:
XS
SM
MD
LG