Accessibility links

تأجيل تشغيل المفاعل النووي الإيراني في بوشهر


أعلن أسد الله صبوري رئيس برنامج المحطات النووية الإيرانية أن تشغيل المفاعل النووي الإيراني الذي تبنيه روسيا في بوشهر سيتأخر بعض الوقت. مشيرا إلى أنه كان مقررا بدء تشغيله في نهاية عام 2006.
يأتي تصريح صبوري في ختام لقائه مع مدير الوكالة الفيدرالية الروسية للطاقة الذرية سيرغي كيريينكو لموقع بوشهر.
وقد رفض كيريينكو بدوره تحديد موعد لإعادة تشغيل المحطة وقال إن ذلك رهن بمسألة ليست سياسية بل فنية.
لكن مسؤولا في المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية رفض الكشف عن إسمه قال إن روسيا لا تقدم المعدات والتكنولوجيا الضرورية لتشغيل المفاعل مؤكدا أن سبب التأخير سياسي.
من ناحية أخرى، وصل وزير الخارجية الإيراني منو شهر متقي الاثنين إلى اليابان في زيارة تستغرق ثلاثة أيام، وتأتي زيارة متقي بعد يوم واحد من الإعلان عن اتفاق مبدئي بين إيران وروسيا على تخصيب اليورانيوم في روسيا ولكن لم يتضح بعد ما إذا كانت إيران ستوقف تخصيب اليورانيوم على أراضيها أم لا.
وقال وزير الخارجية الياباني تارو آسو إنه سيضغط للإطلاع من متقى على تفاصيل أكثر عن هذا الاتفاق في الوقت الذي أكدت فيه مصادر إعلامية أن اليابان ستعمل على حث إيران على المضي قدما في الكف عن السعي لتخصيب اليورانيوم لتفادي تحويل ملفها إلى مجلس الأمن.
وفي حديثه للعالم الآن توقع المحلل السياسي علي نوري زادة ألا يطول عهد الاتفاق الروسي الإيراني إذا تم تنفيذه:
XS
SM
MD
LG