Accessibility links

logo-print

الرئيس بوش: على العراقيين ان يختاروا بين الفوضى والوحدة


شجب الرئيس بوش خلال لقائه رئيس وزراء إيطاليا في البيت الأبيض أعمال العنف التي شهدها العراق في الآونة الأخيرة. وقال إن العراقيين سيقررون مصيرهم لوحدهم وأنه ينبغي على الشعب العراقي وقادته أن يختاروا الآن فإما الفوضى أو الوحدة.
وأكد سيلفيو بيرلسكوني أنه في الوقت الذي ستغادر القوات الإيطالية العراق نهاية العام الحالي، فستسلم مهام الأمن للقوات العراقية الجاهزة لحماية بلدها وأضاف:
"سيعود ثلاثة آلاف من القوات الإيطالية إلى بلدهم لكنهم سيخلفون وراءهم عشرة آلاف عنصر مدرب من رجال الأمن العراقيين، لتولي المهام الأمنية في العراق".
وأكد الرئيس بوش أن موقفه لم يتغير إزاء صفقة شركة موانئ دبي العالمية التي تسمح للشركة بإدارة عمليات الشحن في ستٍ من أكبر الموانئ الأميركية. وأعرب عن ارتياحه لموافقة الشركة على منح الكونغرس مزيداً من الوقت لدراسة الصفقة. وقال:
"أقدر للشركات المعنية أنها طلبت من الكونغرس مراجعة جميع النواحي الأمنية".
وأضاف قائلاً:
"لو كان لديَّ أو لدى أي فرد في إدارتي أدنى شك في أن موانئنا ستكون أقل أمناً، أو أن الأميركيين سيتعرضون للخطر، ما كان يمكن إتمام هذه الصفقة".
XS
SM
MD
LG