Accessibility links

logo-print

ثلاثة من المتطرفين اليهود يقتحمون كنيسة البشارة في الناصرة


قال المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية إن رجلا وامرأتين دخلوا كنيسة البشارة في مدينة الناصرة وألقوا ألعابا نارية أثناء إقامة القداس مما أثار الرعب بين المصلين.
وقد استدعيت أعداد إضافية من قوات الشرطة لتهدئة المئات خارج الكنيسة من المتظاهرين المحتجين على الهجوم.
وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين بعد إصابة خمسة من رجال الأمن بجراح.
ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن رجل الدين قوله إن المتطرفين دخلوا كنيسة البشارة الكاثوليكية، وبعد أن قاموا بفعلتهم تمكن المصلون من إلقاء القبض عليهم وتسليمهم للشرطة.
هذا ولم يدل رجل الدين الذي رفض الإفصاح عن هويته بتفاصيل تتعلق بطبيعة القداس، إلا أنه يعتقد أن له علاقة بموسم الصوم الذي يسبق عيد الفصح ويوم الجمعة العظيمة.
وقالت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي نقلا عن مصادر في الشرطة إن الرجل الذي نفذ الهجوم مختل عقليا وأنه يعتقد أن إحدى السيدتين زوجته والأخرى ابنته.
XS
SM
MD
LG