Accessibility links

فرنسا تبدي استعدادها لمساعدة ليبيا عسكريا وتسعى لزيادة التعاون المشترك


عبرت فرنسا يوم الاثنين عن استعدادها لتقديم مساعدات عسكرية في مجالات التدريب لليبيا في وقت يسعى فيه النظام الجديد في طرابلس إلى تشكيل جيش موحد للبلاد.

وقال رئيس هيئة الأركان الفرنسي الأدميرال ادوار غيو إن بلاده "مستعدة لتقديم التدريب العسكري الى ليبيا وتدرس سبل تعزيز التعاون مع النظام الليبي الجديد".

وأضاف غيو عقب محادثات مع رئيس المجلس الانتقالي مصطفى عبد الجليل ووزير الدفاع أسامة جويلي أن زيارته تهدف إلى "الاتصال بنظرائنا الليبيين بعد الثورة، وتحديد سبل التعاون الآن بعد عودة السلام".

وتابع قائلا "لقد كانت لنا علاقات مع الجيش الليبي السابق. وسنقوم بإحيائها سواء مع القوات البحرية أو الجوية أو مع الجيش".

وحول ما إذا كان المسؤول الفرنسي قد أجرى مناقشات حول مبيعات لأسلحة فرنسية إلى ليبيا، قال غيو إن بلاده "تستخدم السلاح ولا تبيعه".

وكانت فرنسا في صدارة عمليات حلف الأطلسي التي ساعدت في الإطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي الذي قتل في 20 أكتوبر/تشرين الأول الماضي بعد أن حكم ليبيا لما يزيد عن 42 عاما.

يذكر أن وزير الدفاع الليبي أسامة الجويلي كان قد صرح في وقت سابق بأن واحدة من أهم المهام التي يواجهها بعد تسلمه منصبه هو توحيد القوات الليبية التي عملت على إسقاط نظام العقيد معمر القذافي.

XS
SM
MD
LG