Accessibility links

مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة يبحث ملف إيران النووي


يبحث مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ملف إيران النووي فيما أكد مدير الوكالة عن أمله في التوصل في الأسبوع المقبل إلى تسوية. وأشار محمد البرادعي إلى أن المواجهة يمكن أن تؤدي إلى نتائج عكسية ولن تقدم حلا ناجعا ودائما.
وقال قبل انعقاد اجتماع مجلس محافظي الوكالة:
"مازال الأمل يحدوني في إمكانية التوصل إلى اتفاق بحلول الأسبوع المقبل أو نحو ذلك."

ويشير المراقبون إلى احتمال إحالة ملف إيران على مجلس الأمن الدولي رغم تفاؤل مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن التوصل إلى حل بعيدا عن المواجهات.

وقد قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الاثنين إن بلاده لن ترضخ "للترهيب" بشأن برنامجها النووي وذلك قبل ساعات من افتتاح اجتماع للوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا.

وقال أحمدي نجاد في تصريحات بثتها وكالة الأنباء الإيرانية إنهم إذا أرادوا فرض ضغوط سياسية علينا فسنعيد النظر في قراراتنا وسلوكنا.

وأضاف الرئيس الإيراني لن ينجحوا في ترهيبنا ولا ننوي ترهيب الآخرين ودعا الهيئة التنفيذية للوكالة إلى قبول حق إيران في مواصلة برنامجها النووي.

ومن مقر الوكالة الدولية تحدث مع "العالم الآن" عامر البياتي خبير الشؤون الذرية والنفطية في الوكالة حول مايدور من مناقشات.
وقال:
XS
SM
MD
LG