Accessibility links

الطالباني يأمل في التوصل إلى حل يرضي الجميع بالنسبة لمنصب رئيس الوزراء


تظهر الانقسامات في المواقف السياسية في العراق صعوبة التقاء الكتل السياسية العراقية الأساسية على اتفاق الحد الأدنى لانتخاب هيئة الرئاسة وتعيين رئيس الحكومة.
في هذا الإطار، دعا الرئيس العراقي جلال الطالباني الجمعية الوطنية العراقية إلى الاجتماع في 12 من هذا الشهر لانتخاب هيئة الرئاسة، مشددا على أهمية تشكيل حكومة وحدة وطنية في العراق.
وأعرب الطالباني عن أمله في التوصل إلى حل يرضي الجميع بالنسبة لمنصب رئيس الوزراء.
وقال الطالباني عقب اجتماعه برئيس وزراء إقليم كردستان العراق نشيرفان بارزاني إنه سيستدعي قادة الكتل البرلمانية لإعلامهم بأن الجلسة الافتتاحية للبرلمان العراقي ستعقد في هذا التاريخ.
وشدد الطالباني على أهمية أن تدعم جميع الكتل البرلمانية رئيس الوزراء العراقي المقبل لحاجة البلاد إلى حكومة وحدة وطنية قوية.
وأوضح الطالباني موقفه الداعي إلى تأمين توافق عمن جانب جميع الأطراف السياسية على اختيار رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس البرلمان.
من جهة أخرى، أعلن محمود عثمان عضو قائمة التحالف الكردستاني تمسك قائمته برفض ترشيح إبراهيم الجعفري لمنصب رئاسة الوزراء في الحكومة المقبلة.
ولفت عثمان إلى أن إصرار قائمة الائتلاف العراقية على هذا الترشيح سيدخل البلاد في أزمة.
في المقابل، قال عزة الشاه بندر عضو القائمة العراقية الوطنية في حديث مع "العالم الآن" إن موقف القوائم الثلاث المعترضة على ترشيح الجعفري لرئاسة الحكومة المقبلة ينسجم مع النظام الداخلي للائحة الائتلاف العراقي.
وأوضح الشاه بندر أن مواقف الائتلاف متباينة تجاه التمسك بترشيح الجعفري لرئاسة وزراء الحكومة المقبلة.
هذا وأعلن هادي العامري عضو قائمة الائتلاف العراقية استمرار الاتصالات مع مختلف الكتل السياسية لتشكيل الحكومة المقبلة.
ولفت العامري إلى أهمية إشراك الجميع في الحوار لتأكيد الوحدة الوطنية في البلاد.
XS
SM
MD
LG