Accessibility links

السلطات الجزائرية تفرج عن علي بلحاج دون أن تعيد إليه حقوقه السياسية


أفرجت السلطات الجزائرية يوم أمس الاثنين عن علي بلحاج الرجل الثاني في الجبهة الإسلامية للإنقاذ دون أن تعيد إليه حقوقه السياسية.
وقد أكد أخوه عبد الحميد بلحاج هذا الخبر وأشار إلى أن شقيقه توجه من سجن الحراش شرقي الجزائر العاصمة إلى مسجد بالحي ذاته حيث أدى الصلاة.
وتجئ هذه الخطوة في إطار مساعي الرئيس عبد العزيز أبو تفليقة لتطبيق ميثاق السلم والمصالحة الوطنية الذي تم تبنيه في استفتاء في شهر أيلول/يوليو الماضي. وقال وزير الداخلية الجزائري نوري زرهوني إن السلطات الجزائرية ستفرج خلال الأيام القليلة القادمة عن2,063 سجينا، وأنه سيتم تشكيل لجنة وطنية لتنفيذ ميثاق السلم والمصالحة الوطنية. وتأمل السلطات الجزائرية أن تؤدي هذه الخطوات إلى حل نهائي للأزمة الأمنية التي عانت منها الجزائر لسنوات طويلة.
XS
SM
MD
LG