Accessibility links

رئيس نقابة الطلبة في السودان يعرض مكافأة مالية لمن يغتال برونك


اعتقلت السلطات السودانية صحافيين عقب نشرهما خبرا عن محمد عبد الله شيخ إدريس رئيس نقابة الطلبة الموالية لحكومة الخرطوم. عرض فيه تقديم مكافأة مالية بقيمة 100 ألف دولار لمن يغتال مبعوث الأمم المتحدة إلى السودان يان برونك.
وقد اتهمت الحكومة رئيس تحرير صحيفة الوطن سيد محمد خليفة والصحفي الذي كتب الخبر مصطفى أبو العزيم بالتحريض. فيما نفى المتحدث باسم نقابة الطلبة ما ورد في الخبر.
يشار إلى أن الحكومة السودانية التي وافقت على نشر قوات الأمم المتحدة في الجنوب سابقا، ترفض أي تدخل لها في إقليم دارفور وشنت حملة إعلامية صنفت خلالها أي تدخل دولي في الإقليم بأنه احتلال.
من جهة أخرى، أفاد الاتحاد الأوروبي بأن مطالب الحكومة السودانية قد تؤخر قرار تقديم طلب للأمم المتحدة حول تولي مهمة حفظ السلام في إقليم دارفور.
وأعرب منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا عن اعتقاده بأنه لا يمكن ضمان أن يتوصل الاتحاد الإفريقي خلال إجتماعه غدا إلى اتفاق حول نشر قوات دولية في دارفور، رغم الجهود الحثيثة التي إستمرت يومين من أجل إقناع نائب الرئيس السوداني علي عثمان محمد طه على قبول الاقتراح.
وسبق لطه أن قال إن الخرطوم قد تنظر في احتمال قيام الأمم المتحدة بدور غير محدد في الإقليم إذا أسفرت المحادثات مع المتمردين في أبوجا عن حل سياسي للنزاع.
إلا أن سولانا قال إن المحادثات قد تستغرق كثيرا من الوقت وقد يفوت الآوان على تدخل الأمم المتحدة، مشددا على أنه لا يمكن المجازفة بعدم رسم خطة في حال تصل محادثات أبوجا إلى طريق مسدود.
XS
SM
MD
LG