Accessibility links

logo-print

الاتحاد الأوروبي يؤكد عدم منح السلطة الفلسطينية أموالا إلا إذا سعت هي للسلام


تعهد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي المجتمعون في سالزبورغ في النمسا باستمرار الضغط على حركة حماس لكي تعترف بإسرائيل.
وحاول الوزراء أيضا التوصل إلى وسيلة لمنح الفلسطينيين الأموال التي يحتاجونها دون إعطاء تلك الأموال مباشرة إلى حكومة حركة حماس، التي تعتبرها الدول الأوروبية منظمة إرهابية.
وقالت منسقة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي بنيتا فيريرو فالدنر إن الاتحاد الأوروبي لن يمنح السلطة الفلسطينية أموالا إلا إذا سعت هي للسلام عبر سبل سلمية، في إشارة إلى حركة حماس التي ينص ميثاقها على القضاء على إسرائيل.
وقال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد خافيير سولانا إن استمرار الدعم المالي للفلسطينيين أمر حتمي.
XS
SM
MD
LG