Accessibility links

logo-print

قوات إسرائيلية خاصة تقتحم سجن أريحا وتخيّر سعدات بين الاستسلام أو الموت


تفيد آخر الأنباء بأن الجرافات الإسرائيلية بدأت في هدم الجدران الخارجية لسجن أريحا، بينما قامت القوات الإسرائيلية بإخراج عشرات المساجين. وظل الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات ورفاقه الأربعة والعميد فؤاد الشوبكي من حركة فتح محتجزين داخل السجن. وقد هدّدت إسرائيل هؤلاء إما بالاستسلام أو أنها ستخرجهم أمواتا.
وكانت الأنباء قد أفادت بأن القوات الإسرائيلية أغلقت كافة المداخل إلى مدينة أريحا، وأنها تحاصر سجن أريحا بهدف اعتقال أحمد سعدات الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير الفلسطيني وأربعة من رفاقه متهمين باغتيال الوزير رحبعام زئيفي.
XS
SM
MD
LG