Accessibility links

logo-print

الجنود الأميركيون يشنون هجوما في العراق يسفر عن مقتل 11 شخصا من عائلة واحدة


أفادت الشرطة العراقية وشهود عيان أن 11 شخصا من عائلة واحدة قتلوا الأربعاء في هجوم شنه جنود أميركيون على منطقة الاسحاقي القريبة من تكريت، وأشار الضابط علي أحمد من شرطة الاسحاقي إلى أن من بين القتلى خمسة أطفال وأربع نساء ورجلين. وأضاف أن الجنود الأميركيين قاموا بنسف المنزل قبل مغادرته.

من جانبه، قال الجيش الأميركي في بيان له إنه شن غارة فجر الأربعاء على منزل في الاسحاقي للقبض على شخص يتعامل مع تنظيم القاعدة في العراق.
وقال المتحدث باسم الجيش الميجور تيم كيف إن القوات الأميركية تعرضت لإطلاق نار لدى اقترابها من المبنى فقامت بالرد على هذه النيران من الأرض ومن الجو.
وأشار المتحدث إلى أن أحد المقاتلين من تنظيم القاعدة قتل في الاشتباكات وأن سيدتيْن وطفلا قتلوا أيضا. وأضاف أنه تم اعتقال أحد المشبوهين وأن التحقيق جار معه.

وقد قتل مدنيان وضابط شرطة وأصيب 14 آخرون بجراح إثر انفجار ثلاث عبوات ناسفة في محافظة ديالى الأربعاء.
مراسل "العالم الآن" اوس التميمي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG