Accessibility links

logo-print

فتح تنفي تعرضها لضغوط من واشنطن لثنيها عن الانضمام للحكومة الفلسطينية


نفى عزام الأحمد رئيس الكتلة البرلمانية لحركة فتح تعرض الحركة لضغط من الولايات المتحدة من أجل الامتناع عن الانضمام للحكومة الفلسطينية الجديدة.

وأشار الأحمد في حديث لوكالة رويترز للأنباء إلى أن حركة فتح رفضت المشاركة في الحكومة بسبب وجود مشاكل خطيرة مع البرنامج السياسي لحركة حماس مضيفا أنه لا يمكن لفتح الانضمام لحكومة ترفض الاعتراف بمنظمة التحرير كممثل شرعي ووحيد للشعب الفلسطيني وترفض الالتزامات الدولية لمنظمة التحرير، حسب تعبيره.

وقال رئيس الكتلة البرلمانية لحركة فتح إن قادة حماس يطوفون العواصم بحثا عن وساطة من أجل فتح قنوات للحوار مع الولايات المتحدة وإسرائيل وليس من حق الحركة التخلي عن تاريخ الشعب الفلسطيني ومنجزاته الوطنية.

تأتي تصريحات عزام الأحمد بعد اتهام حركة حماس للولايات المتحدة بممارسة ضغوط على الفصائل الفلسطينية لثنيها عن المشاركة في الحكومة الفلسطينية الجديدة
XS
SM
MD
LG