Accessibility links

اعتقال فلسطينييْن في نابلس يشتبه في انتمائهما للقاعدة


ذكرت السلطات الإسرائيلية أنها اعتقلت اثنين من الفلسطينيين من سكان مدينة نابلس ووجهت لهم تهمة تزعم خلية لتنظيم القاعدة والتخطيط لتفجيرات في حي التلّة الفرنسية في القدس.
ونقلت صحيفة هاآرتس الإسرائيلية عن مسؤولين أمنيين قولهم إن وقوع العديد من الحوادث قد أثار الشكوك حول وجود علاقة بين بعض الفصائل الفلسطينية وتنظيم القاعدة في نابلس.
وذكرت الصحيفة أنه تم توجيه الاتهام أيضا إلى أربعة آخرين يشتبه في انتمائهم لخلية نابلس.
وقالت الصحيفة نقلا عن مسؤولين أمنيين إن إسرائيل وجهت تهما للمشتبه بهما وهما عزام أبو العدس وبلال حفناوي في محكمة عسكرية في الضفة الغربية الثلاثاء بعد أن ألقي القبض عليهما أثناء عودتهما من الأردن حيث تم تجنيد القاعدة لهما.
وذكرت الصحيفة أن أبي العدس وحفناوي اخبرا المحققين عن معسكرات تدريب عسكرية تديرها منظمات إسلامية متشددة في العراق وسوريا ولبنان.

وأشارت الصحيفة إلى أنه يشتبه في أن المشاركين في خلية نابلس قاموا بإرسال ناشطين إسلاميين لتجنيد عناصر من القاعدة لتنفيذ تفجيرات الفنادق الأردنية في التاسع من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
وقالت الصحيفة إن السلطات الأردنية تحتجز أحد المتهمين في هذه التفجيرات وأنها تحقق في إمكانية ضلوع خلية نابلس في تفجيرات فنادق عمان وأن الأردن رفض طلبا إسرائيليا للاشتراك في التحقيقات الأردنية.
ونقلت الصحيفة عن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قوله في وقت سابق بأن هناك ثمة دليل على تسلل تنظيم القاعدة لقطاع غزة.
XS
SM
MD
LG