Accessibility links

الأسد ينفي تورط بلاده في عملية إغتيال الحريري


نفى الرئيس السوري بشار الأسد مرة أخرى أي تورط لحكومة بلاده في جريمة اغتيال رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق رفيق الحريري.
وقال الأسد في مقابلة لشبكة BBS تبثها الاثنين إنه لم يهدد الحريري في سوريا لا هو ولا أي شخص آخر في حكومته، مشيرا إلى أن هذه ليست طريقته في التعامل.
وردا على سؤال عن الحرب التي تخوضها الولايات المتحدة في العراق، كرر الأسد تشاؤمه من مستقبل العراق، مقارنا الاجتياح الأميركي بهجوم صدام حسين على الكويت حسب تعبيره.
وأعلن الأسد أيضا أنه توقع أن تؤدي إطاحة نظام صدام حسين من قبل القوات الأميركية إلى فوضى ومقاومة، مشبها الوضع الراهن بالمستنقع.

على صعيد آخر، قال مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة تيري رود لارسن إنه لا يعتقد أن بامكان الجيش اللبناني التوجه إلى جنوب البلاد أو سهل البقاع لينزع سلاح حزب الله.
وأضاف في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة اللبنانية إن هدف المنظمة الدولية هو دمج حزب الله في الجيش اللبناني.
من جهة ثانية طالب لارسن الحكومة اللبنانية بالجلوس مع المسؤولين السوريين وترسيم الحدود بين البلدين لتوضيح النزاع بشأن مزارع شبعا.
XS
SM
MD
LG