Accessibility links

محكمة عسكرية إسرائيلية تقضي بتمديد فترة اعتقال سعدات ورفاقه


رفض أحمد سعدات الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الإثنين الاعتراف بالمحكمة العسكرية الإسرائيلية التي تحاكمه وأربعة من رفاقه.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرنوت الإسرائيلية أن محكمة عوفر العسكرية قضت بتمديد اعتقال سعدات ورفاقه 29 يوما حيث تتهمهم إسرائيل باغتيال وزير السياحة الإسرائيلية السابق رحبعام زئيفي عام 2001.

وكان سعدات قد نفى مسؤولية الجبهة عن اغتيال زئيفي. ونقل عن محاميه محمود حسان قوله للمحققين الإسرائيليين في مركز احتجاز في وسط القدس إنه يرفض تلك التهمة.

وكانت القوات الإسرائيلية اقتحمت سجن مقاطعة اريحا الخاضع للسلطة الفلسطينية لاعتقال سعدات ورفاقه ما أدى إلى موجة عنف واستنكار في الأراضي الفلسطينية.

وقد طالبت السلطة الفلسطينية الولايات المتحدة وبريطانيا بالضغط على إسرائيل لإعادة سعدات ورفاقه الأربعة فورا على اعتبار أنه لا يجوز للسلطات الإسرائيلية أن تعيد محاكمة فلسطينيين بنفس التهمة التي تكون محكمة فلسطينية قد حاكمتهم بشأنها، طبقا لاتفاق السلام المؤقت والموقع مع إسرائيل عام 1995.

من جهتها أشارت لجنة قانونية إسرائيلية إلى إمكانية محاكمة أحمد سعدات ورفاقه أمام المحاكم الإسرائيلية. حيث أوضحت متحدثة باسم وزارة العدل الإسرائيلية أن اللجنة تعتبر أنه لا يوجد أي عائق قانوني أمام محاكمة الفلسطينيين الذين كانوا معتقلين في سجن أريحا.
XS
SM
MD
LG