Accessibility links

واشنطن تجمد محادثاتها مع إيران مؤقتا استجابة لمطلب عراقي


كشفت صحيفة ذا غارديان الإثنين نقلا عن مسؤولين أميركيين في بغداد قولهم إنه تم تجميد المحادثات بين الولايات المتحدة وإيران حول العراق.
وقد اتخذ هذا الموقف بعد أن طالب الرئيس جلال الطالباني وعدد من الوزراء بعدم إجراء هذه المحادثات دون مشاركة عراقية فيها.
وذكرت الصحيفة أنه بعد اعتراضات المسؤولين العراقيين وافقت الولايات المتحدة على طلب العراق بالمشاركة في المحادثات، إلا أنها أشارت إلى أن هذه المشاورات لن تحدث قبل تشكيل حكومة عراقية جديدة.
ونفى المسؤول الأميركي في تصريحات للغارديان أن تكون التقديرات التي تفيد بأن لقاء سيُعقد هذا الأسبوع بين المسؤولين العراقيين والأميركيين.
وأضاف أن ممثلا عن العراق يجب أن يكون حاضرا مادامت المحادثات ستتمحور حول الشأن العراقي لذا لن يتم الأمر قبل تشكيل الحكومة الجديدة.
ويرى محللون سياسيون ومراقبون للسياسة في العراق وإيران أن موافقة إيران البدء بمحادثات مع الولايات المتحدة بشأن الوضع في العراق ينطلق من مساعيها إلى توافق الأطراف العراقية من أجل المصلحة الوطنية.
وحول آلية الوساطة الإيرانية قال الكاتب والمحلل السياسي الإيراني حسين محمد في لقائه مع "العالم الآن":
XS
SM
MD
LG