Accessibility links

logo-print

احتجاجات في أفغانستان على وقف محاكمة الأفغاني الذي اعتنق المسيحية


تظاهر نحو 200 شخص في مدينة مزار الشريف شمالي أفغانستان احتجاجا على قرار المحكمة الأفغانية العليا وقف محاكمة الأفغاني الذي ارتد عن الإسلام بحجة اختلال عقليا.
وقد ندد المتظاهرون بالتدخل الغربي الذي دعا للإفراج عن الرجل الأفغاني الذي اعتنق المسيحية، ورددوا هتافات مناهضة للولايات المتحدة.
وكانت المحكمة الأفغانية العليا قد أحالت القضية إلى المدعى العام الذي بدوره أمر الاثنين بالكشف عن الحالة العقلية للمتهم.
وستقرر المحكمة العليا بناء على نتائج الفحوص مواصلة القضية أو إسقاطها كليا.
هذا وتعاني الحكومة الأفغانية من مطرقة حليفها الغرب الذي تعتمد عليه في إعادة البناء ومطاردة فلول طالبان، وسندان المجتمع الأفغاني المحافظ على تطبيق الشريعة الإسلامية التي يستند إليها الدستور.
من جهة أخرى، أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون مكورماك أن السلطات الأفغانية تعتزم الإفراج عن المواطن الأفغاني الذي كان يواجه عقوبة الإعدام بتهمة الردة عن الإسلام واعتناق الديانة المسيحية.
وقال: "من المفهوم لدينا أنهم سيطلقون سراحه وأن الحكومة الأفغانية وجدت أن هناك مشاكل رئيسية في البيانات التي قدمت ضده وأن القضية أحيلت على وزارة العدل وسيتم الإفراج عنه."
XS
SM
MD
LG