Accessibility links

إطلاق سراح كارول بعد ثلاثة أشهر من احتجازها في العراق


كشفت وكالة الأنباء الايطالية أنه تم الإفراج عن الصحافية الأميركية جيل كارول بعد احتجازها من قبل جماعة مسلحة في العراق منذ السابع من يناير/كانون الثاني.
وقالت الوكالة إن نبأ إطلاق سراح كارول أعلنه طارق الهاشمي الأمين العام للحزب الإسلامي العراقي وعضو جبهة التوافق السنية.
وأعلن ديفيد كوك مدير مكتب واشنطن في صحيفة كريستان ساينس مونيتور أنه تم الإفراج عن كارول في ساعات الصباح وأنها تكلمت من العراق مع والدها وأفاد بأنها تتمتع بصحة جيدة.
وكانت الجماعة التي اختطفت كارول والتي أطلقت على نفسها كتيبة الثأر اشترطت في وقت سابق من أجل الإفراج عن كارول أن يطلق سراح جميع المعتقلات العراقيات في السجون.
وكانت الشرطة العراقية قد ذكرت أنه تم نقل كارول من قبل جماعة غير معروفة إلى مكتب الحزب الإسلامي في منطقة العامرية إلى الغرب من بغداد لتسليمها إلى القوات الأميركية.
وقالت كارول في مقابلة مع إحدى محطات التلفزيون العراقية إنها لم تتعرض للضرب أو التهديد من قبل خاطفيها.
وكانت قد ظهرت في شريط فيديو في التاسع من شهر فبراير/شباط الماضي عندما أعلنت أنها تتمتع بصحة جيدة لكنها طالبت الولايات المتحدة بتلبية مطالب خاطفيها بسرعة.
وكانت الصحفية كارول اختطفت قبل نحو ثلاثة أشهر من أمام مكتب عدنان الدليمي حيث كانت تعتزم إجراء مقابلة معه، فيما قتل الخاطفون مترجمها العراقي على بعد أمتار من مكتب الدليمي.
XS
SM
MD
LG