Accessibility links

logo-print

أولمرت يرحب بانضمام الأحزاب المؤيدة للانسحاب من الضفة إلى الحكومة


وقد كررت الولايات المتحدة تمسكها بخطة خريطة الطريق لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
وأوضحت الخارجية أن هذا الموقف لا يتعارض مع الاستعداد لدعم خطة أولمرت لرسم حدود إسرائيل من جانب واحد.
وكان ديفيد ولش مساعد وزيرة الخارجية الأميركية وديفيد أبرامز مستشار البيت الأبيض قد اجتمعا مع وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفيني في القدس.
وقال ستيورات تتل المتحدث باسم السفارة الأميركية لدى إسرائيل إن المحادثات تتناول تبعات تولي الحكومة التي شكلتها حركة حماس مقاليد الحكم والقضايا المتعلقة بعملية السلام.
مراسل "العالم الآن" في واشنطن سمير نادر والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG