Accessibility links

مقتل مدير شرطة واثنين من مرافقيه بعبوة ناسفة في العراق


قتل مدير شرطة الضلوعية، شمال بغداد، كما أصيب مدير الأمن الوطني في المدينة واثنان من مرافقيهما في انفجار عبوة ناسفة مساء الأربعاء وضعت بسيارة كانت تقلهم.

وقال مصدر في شرطة الضلوعية التي تبعد 90 كلم شمال بغداد لوكالة الصحافة الفرنسية إن "المقدم محمد خالد مدير شرطة الضلوعية قتل مساء اليوم بانفجار عبوة الصقت بسيارته المدنية".

وأضاف أن "مدير الأمن الوطني في الضلوعية طالب حمد واثنان من المرافقين الذين كانا يتواجدان في السيارة ذاتها أصيبا في الحادث".

وفي هجوم آخر، أصيب ضابط برتبة ملازم أول في الشرطة اثر هجوم نفذه مجهولون على دورية للشرطة وسط سامراء 110 كلم شمال بغداد، بحسب ما ذكر ضابط في شرطة سامراء.

من جهة أخرى، أعلنت وزارة الكهرباء العراقية أن عملا تخريبيا استهدف الثلاثاء أحد خطوط استيراد الكهرباء من إيران إلى العراق في محافظة ديالى شمال شرق بغداد، وأسفر عن مقتل شرطي وجرح اثنين آخرين.

وقال مصعب المدرس المتحدث الرسمي باسم وزارة الكهرباء إن "عملا تخريبيا تعرض له خط استيراد الطاقة الكهربائية من إيران "كرمنشاه-ديالى" أدى إلى انقطاع الخط وسقوط أربعة ابراج وفقدان 400 ميغاواط من الكهرباء" كمية الطاقة المستوردة عبر هذا الخط.

وأضاف المدرس أن "الحادث حصل صباح الثلاثاء عندما حدث انقطاع على الخط نفسه قرب بحيرة حمرين. وعند الكشف عليه حدث تفجير على الأبراج الأربعة أسفر عن استشهاد شرطي وجرح اثنين وسقوط الأبراج".

وأكد المدرس، أن الملاكات الهندسية والفنية في المديرية العامة لنقل الطاقة في الفرات الأعلى، وبالتنسيق مع المديرية العامة لشرطة الكهرباء، باشرت على الفور أعمال الصيانة لإعادة الأبراج وربط الخط من اجل إعادته إلى الخدمة.

وكانت الوزارة قد أعلنت الاثنين انجاز ربط الخط الرابع لاستيراد الطاقة الكهربائية من إيران بطاقة 200 ميغاواط.

ويستورد العراق حاليا عبر ثلاثة خطوط 600 ميغاواط من إيران لسد النقص في الكهرباء.

ومنذ سقوط النظام السابق في 2003 عاني قطاع الكهرباء في العراق من ضعف كبير في الإنتاج يترجم على الأرض بتقنين يصل إلى 18ساعة يوميا.

ويحتاج العراق إلى ما لا يقل عن 14 ألف ميغاواط لتلبية الطلب المرتفع على الطاقة، بينما لا يتجاوز ما لديه حاليا سبعة الاف ميغاواط.

وأفادت وثيقة لشركة "بارسونز برينكيرفوف" للاستشارات التي تعمل لحساب وزارة الكهرباء في الأول من فبراير/شباط، أن على العراق إنفاق حوالي ثمانين مليار دولار في السنوات العشرين المقبلة إذا أراد تلبية حاجات سكانه في مجال الكهرباء.
XS
SM
MD
LG