Accessibility links

logo-print

تراجع إزالة غابات الأمازون إلى أدنى معدل في 23 عاما


قالت البرازيل إن إزالة الغابات في منطقة الأمازون تراجعت إلى أدنى معدل لها في 23 عاما وعزت هذا التراجع إلى تشديد موقفها من القطع غير القانوني للأشجار.

وأوضحت بيانات من المعهد الوطني لبحوث الفضاء أن تدمير حصة البرازيل من اكبر غابات مطيرة في العالم تراجع بنسبة 11 في المئة إلى 6238 كيلومترا مربعا في 12 شهرا.

ويقل هذا عن ربع منطقة الغابات التي دمرت عام 2004 عندما وصلت عمليات إزالة الأشجار التي يقوم بها المزارعون لتوسعة عملياتهم لتربية الماشية وزراعة فول الصويا إلى ذروتها.

وكثفت البرازيل مراقبة وتنفيذ سياسات الحفاظ على الأمازون في السنوات الأخيرة لكن التحسن يرجع جزئيا إلى أن تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي أدى إلى خفض الطلب والأسعار على المنتجات الزراعية للبلاد.

ويتزامن التراجع في إزالة الغابات مع مناقشة الكونغرس البرازيلي إصلاحات لقانون الأرض، قال علماء البيئة إنها ستؤدي إلى انتكاسة شديدة لجهود الحفاظ على الغابات.

ومن المتوقع أن يوافق مجلس الشيوخ على القانون الجديد للغابات.

XS
SM
MD
LG