Accessibility links

logo-print

صدام يهاجم وزارة الداخلية ويشكك مجددا في شرعية المحكمة


وكانت المحكمة الجنائية العليا المسؤولة عن محاكمة صدام حسين قد أعلنت الانتهاء من التحقيق في قضية الأنفال وأنها أحالت الملف على المحكمة الجنائية الثانية للنظر فيها وتحديد موعد ملائم لبدء المحاكمة.

وقال القاضي رائد جوحي إن صدام حسين أحيل على المحكمة المذكورة مع ستة متهمين آخرين هم: علي حسن المجيد، ابن عم الرئيس المخلوع، وسلطان هاشم وزير الدفاع السابق، وفاضل عبد العزيز الدوري، أحد كبار ضباط الاستخبارات، وحسين رشيد التكريتي وطاهر توفيق العاني وفرحان مطلك الجبوري، مؤكداً وجود وثائق تدين صدام وباقي المتهمين تشبه تلك التي تم عرضها على المحكمة الجنائية الأولى في قضية الدجيل.

وأكد الجوحي أن المحكمة اعتمدت نظام العينات في جمع الأدلة نظرا لكثرتها فضلا عن الوثائق والمستندات الرسمية التي أخذت من جاهزة النظام السابق مشيرا إلى أن النظر في هذه القضية سيتم بعد الانتهاء من قضية الدجيل.
XS
SM
MD
LG