Accessibility links

logo-print

الأردن يستضيف مؤتمر الوفاق والاتفاق العراقي الإسلامي بمشاركة دول عربية


أعلن الأردن الأربعاء أنه سيستضيف مؤتمر القيادات الدينية العراقية بالتعاون مع جامعة الدول العربية بهدف إنهاء العنف والتوتر الطائفي في العراق.
وجاء في بيان رسمي صادر عن مؤسسة آل البيت للفكر الإسلامي، التي تحظى برعاية الديوان الملكي الهاشمي، أن "مؤتمر الوفاق والاتفاق العراقي الإسلامي" سيعقد في عمان في 22 نيسان/ابريل 2006 "بمشاركة عدد من أبرز القيادات الدينية العراقية الذين يمثلون السنة والشيعة عربا وأكرادا".

وسيشارك في المؤتمر قيادات دينية بارزة من مصر والسعودية وتركيا وسوريا وإيران. كما يشارك فيه شيخ الأزهر محمد سيد طنطاوي وأمين عام جامعة الدول العربية عمرو موسى.
وأضاف البيان أن المؤتمر سيعمل "على تمهيد الطريق أمام تحقيق حل سياسي نهائي ودائم في العراق" واعتبره "خطوة هامة وأساسية في إنهاء العنف في العراق وتعزيز وحدته واستقراره". وسيصدر عن المؤتمر "بيان ختامي يوقع عليه المشاركون يبينون فيه أنه ليس هناك أي أساس أو سبب شرعي ديني للعداء أو الاقتتال بين الشيعة والسنة"، حسب البيان. وأوضح البيان أن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني "سيضم صوته إلى صوت القادة الدينيين ووجهاء وشيوخ العشائر العراقيين في الدعوة إلى إنهاء العنف والتوتر الديني في العراق".
XS
SM
MD
LG