Accessibility links

حماس ترفض حل الدولتين المتجاورتين وتنتقد وقف المساعدات الأوروبية


نفى ناصر الشاعر نائب رئيس الوزراء الفلسطيني ما تردد عن استعداد الحكومة قبول حل الدولتين المتجاورتين، قائلا إن هنية لن يقدم اقتراحا مماثلا إلى رئيس السلطة.
وكان مسؤول في حركة حماس رفض الكشف عن اسمه قد صرح بأن هنية سيعرض الاقتراح على عباس اليوم قبل تقديمه إلى المجلس التشريعي الاثنين المقبل.
قال المسؤول إن الحركة مستعدة لقبول حل الدولتين المتجاورتين.
وصرح المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته إن وزير الخارجية محمود الزهار سيعرض الاقتراح على المجلس التشريعي الاثنين المقبل.
على الصعيد الاقتصادي، انتقد غازي حمد المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية قرار الاتحاد الأوروبي وقف المساعدات عن السلطة ووصفه بأنه ابتزاز يضر بمصالح المدنيين.
وقال حمد إن الشعب الفلسطيني يعاقب على اختياره لحركة حماس في الانتخابات.
ويقدم الاتحاد الأوروبي مساعدات تقدر بـ600 مليون دولار سنويا للسلطة الفلسطينية.
وقال المبعوث الدولي جيمس وولفنسون إن السلطة الفلسطينية تواجه انهيارا ماليا خلال أسبوعين بسبب وقف إسرائيل تحويل الأموال المستحقة للسلطة ردا على تشكيل حركة حماس الحكومة الفلسطينية الجديدة.
وقال إن السلطة بحاجة إلى مبلغ يتراوح ما بين 60 و80 مليون دولار خلال الأسبوع المقبل لدفع أجور الموظفين المتأخرة عن شهر فبراير/شباط الماضي.
من جهة أخرى، شدد وزير المالية الفلسطيني عمر عبد الرازق على حاجة السلطة لمساعدات مالية طارئة لدفع رواتب الموظفين ومواجهة عجز الميزانية.
وفي لقاء مع مراسلة "العالم الآن" في غزة ألفت حداد، توقع عبد الرازق وصول مساعدات من عدد من الدول العربية تقدر بـ80 مليون دولار قريبا.
على الصعيد الأمني، أصيب عدد من الأشخاص واعتقل 13 آخرون في عمليات عسكرية إسرائيلية بالضفة الغربية.
مراسل "العالم الآن" في القدس خليل العسلي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG