Accessibility links

قادة الشيعة يقترحون مرشحا بديلا للجعفري لتولي رئاسة الوزارة العراقية


اقترح بعض قادة الشيعة العراقيين ترشيح شخص آخر لرئاسة الحكومة العراقية الجديدة بدلاً من إبراهيم الجعفري الذي يرفضه الأكراد والسنة. ويتضمن الاقتراح تنحي الجعفري وترشيح شخص آخر من حزب الدعوة الذي ينتمي إليه الجعفري، شريطة موافقة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية على عدم ترشيح عادل عبد المهدي للمنصب.
تجدر الإشارة إلى أن المجلس الأعلى للثورة الإسلامية وحزب الدعوة هما الحزبان الرئيسيان في الائتلاف العراقي الموحد الذي يشكل أكبر كتلة سياسية في مجلس النواب. وكان الجعفري قد فاز برئاسة الحكومة السابقة بعد تصويت جرى داخل الائتلاف إذ حصل على أصوات أكثر من تلك التي حصل عليها عادل عبد المهدي مرشح المجلس الأعلى للثورة الإسلامية. ولم يتضح على الفور ما إذا كان الجعفري قد وافق على هذا الاقتراح.
وعقد النائب عن لائحة الائتلاف العراقي الموحَّد حسين الشهرستاني مؤتمراً صحفياً أوضح فيه نتائج المشاورات التي تجريها الكتل السياسية بشأن تشكيل الحكومة المقبلة واستئناف الجلسة الأولى للبرلمان العراقي.
مراسل "العالم الآن" في بغداد عباس الصالحي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG