Accessibility links

صنداي تايمز البريطاني تكشف عن مخطط أميركي لتحرير بغداد


كشفت صحيفة صنداي تايمز البريطانية عن مخطط اميركي جديد لما وصف بتحرير جديد لبغداد، وبحسب مراسلة الصحيفة من واشنطن سارة باكستر فان الجيش الاميركي يخطط لمعركة يقودها الجيش العراقي عقب تشكيل الحكومة الجديدة لعزل المسلحين عن السكان المدنيين ومنعهم من اعادة تجميع قواتهم بمعاقلهم في ضواحي العاصمة العراقية.
وتنقل الصحيفة عن دانيال غوريه أحد مستشاري البنتاغون قوله ان هذه العملية ستظهر ما اذا كان الجيش العراقي جيشا وطنيا ام جيشا طائفيا على حد تعبيره .
ويقول التقرير ان معركة بغداد ستعتمد على استراتيجية الجزرة والعصا حيث يعطى السُنة الحماية مقابل اقصاء الجماعات المسلحة ومقاتلي القاعدة .
وبحسب مصادر مقربة من البنتاغون ستكون القوات العراقية في طليعة العملية ، مدعومة بالطائرات ووحدات العمليات الخاصة والاستخبارات وقوات الاسناد الاميركية .
وستنطلق القوات الاميركية والعراقية حسب الخطة من منطقة الى اخرى تاركة وراءها ما يعرف بفرق العمل الكادح التي ستهتم بتحسين ظروف الحياة عبر تأمين الامدادات الكهربائية وتطوير المستشفيات والمدارس وجمع النفايات وتطهير المياه.
وتضيف الصحيفة ان هذه العملية تخدم هدفين الاول تأمين الدعم الكافي للبيت الابيض قبل انتخابات الكونغرس النصفية في تشرين ثاني المقبل ، والثاني اثبات ان الحكومة العراقية الجديدة تسيطر فعلا على الوزارات.
اما موعد هذه العملية حسب الصاندي تايمز فمن المرجح ان يكون في نهاية الصيف بحيث تمنح الحكومة الجديدة وقتا لتمكين نفسها وان نجاحها قد يمكن القوات الاميركية من الانسحاب قبل نهاية العام الجاري.
XS
SM
MD
LG