Accessibility links

عباس يلقي كلمة أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ


أعلن ناطق باسم البرلمان الأوروبي الثلاثاء أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس سيلقي كلمة في 16 مايو/أيار أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ، كما أفاد ديبلوماسيون أتراك بأنه سيزور انقرة الأسبوع المقبل.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن عباس سيلقي كلمة أمام النواب الأوروبيين خلال جلسة عامة يعقدونها كما كان يفترض أن يفعل في 15 مارس/آذار الماضي قبل أن يقطع جولته الأوروبية بسبب موجة العنف التي اجتاحت الأراضي الفلسطينية بعد العملية الإسرائيلية في اريحا.

ومن المنتظر أن يطلب عباس من الاتحاد الأوروبي الاستمرار في تقديم مساعداته للفلسطينيين بعد أن توقف عن تقديمها شأنه شأن الولايات المتحدة في انتظار قبول حركة المقاومة الإسلامية حماس الشروط التي حددتها اللجنة الرباعية حول الشرق الأوسط وهي الاعتراف بإسرائيل ونبذ العنف واحترام الاتفاقيات الإسرائيلية- الفلسطينية الموقعة بين الجانبين.

وفور وصول حماس إلى السلطة، أعلن الاتحاد الأوروبي أيضا أنه يرفض أي اتصال على المستوى السياسي مع حماس التي شكلت الحكومة الفلسطينية الجديدة. لكن الاتحاد الأوروبي أكد عدة مرات دعمه لعباس.

من جهة أخرى أعلن ديبلوماسيون أتراك الثلاثاء أن الرئيس الفلسطيني سيزور أنقرة مطلع الأسبوع المقبل لبحث الوضع في الشرق الأوسط بعد تشكيل الحكومة الفلسطينية برئاسة حماس.
وأوضحت المصادر نفسها أن عباس سيلتقي خلال زيارته التي تستغرق يومين الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان ووزير الخارجية عبدالله غول. مما يذكر أن تركيا تربطها علاقات وثيقة مع الفلسطينيين.
XS
SM
MD
LG