Accessibility links

logo-print

عمليتان انتحاريتان في شبه جزيرة سيناء تسفران عن إصابات وأضرار مادية


قالت وزارة الداخلية المصرية إن انتحاريا فجر نفسه لدى مرور سيارتين تابعتين للقوات المتعددة الجنسيات على مقربة من مطار الجورة في شبه جزيرة سيناء. ونفى المتحدث باسم تلك القوات أن يكون التفجير أسفر عن أية اصابات وإن حدثت بعض الاضرار المادية.
وكانت بعض المصادر قد ذكرت أن التفجيريْن أسفرا عن إصابة جندي نرويجي وآخر نيوزيلندي وشرطييْن مصرييْن.
وقالت وزارة الداخلية المصرية إن تفجيرا آخر وقع قرب بلدة رفح عندما حاول شخص على دراجة اعتراض طريق سيارة تابعة للشرطة كانت في طريقها لموقع التفجير الأول.

ونفت وزارة الداخلية المصرية ما تردد عن تعرض كمين للشرطة في مدينة بلبيس بمحافظة الشرقية لهجوم.
إلا أن المصادر الأمنية والشهود ذكروا أن مسلحين فتحوا نيران أسلحة أتوماتيكية على نقطة تفتيش تابعة للشرطة في المدينة التي تبعد ثمانين كيلومترا عن القاهرة. وأضاف الشهود أن أشخاصا يشتبه في أنهم من مهربي المخدرات ألقوا قنبلة يدوية على الكمين.

وقال اللواء أحمد عبد الحميد محافظ شمال سيناء إن المناطق التي وقعت فيها العمليتان الانتحاريتان الأربعاء هي مناطق زراعية شاسعة لا يمكن تأمينها بالكامل:
XS
SM
MD
LG