Accessibility links

الحكومة الفلسطينية ترحب بدعوة عباس إلى الحوار وتؤكد على ضرورة جديته


رحبت الحكومة الفلسطينية برئاسة إسماعيل هنية السبت بدعوة الرئيس محمود عباس لحوار وطني للبحث في سبل الخروج من الحصار. لكن الحكومة أكدت على ضرورة جدية الحوار والخروج بنتائج ملموسة.
وقال غازي حمد الناطق باسم الحكومة لوكالة الأنباء الفرنسية إن الحوار ملح وضروري لكن لا نريد لهذا لحوار أن يكون حوارا موسميا ومناسبة لتبادل الكلمات لان الساحة الفلسطينية لا تحتمل الخطب والبيانات.
وأضاف أن المهم هو الخروج بنتائج ووضع أسس لتعزيز العلاقة الداخلية وبلورة سياسة وطنية حتى لا يكون هناك انفراد في اتخاذ القرار.
ورأى حمد أن مسألة إنهاء الفوضى الأمنية يجب أن تكون على سلم أولويات جلسات الحوار لأنها تحتاج إلى دعم كافة الفصائل والقوى.
XS
SM
MD
LG