Accessibility links

الجنزوري يطالب المعتصمين بالتكاتف والنظر إلى مصلحة مصر


أكد رئيس مجلس الوزراء لحكومة الإنقاذ الوطني كمال الجنزوري أن "يده ممدودة للجميع من أجل صالح الوطن"، كما دعا في الوقت ذاته إلى فض الاعتصام المستمر أمام مجلس الوزراء.

وقال الجنزوري في مؤتمر صحافي، موجها حديثه للشباب، إنه سيسعى خلال الفترة المقبلة إلى تحقيق طموحات المواطن المصري.

وطالب رئيس الوزراء المعتصمين في شارع مجلس الشعب وأمام مقر مجلس الوزراء بفض اعتصامهم وأن ينظروا إلى مصلحة مصر لتجاوز حالة الفراغ الأمني، مشددا على ضرورة التكاتف من أجل مصلحة هذا البلد.

يأتي هذا في الوقت الذي يواصل فيه المئات من شباب الثورة اعتصامهم أمام مقر مجلس الوزراء للإعراب عن رفضهم لحكومة الجنزوري وللمطالبة بتشكيل حكومة تعبر عن الثورة.

وبرغم دعوات الجنزوري لفض الاعتصام أمام مكتبه، انضمت حركات شبابية وائتلافات ثورية إلى المعتصمين للإعراب عن رفضهم لحكومة الجنزوري.

وكان الجنزوري قد عقد اجتماعا لمناقشة قضايا الإسكان والتنمية العمرانية والاقتصادية ضم وزير الإسكان والمرافق محمد فتحي البرادعي، ووزير الصناعة والتجارة محمود عيسي، ومحافظ السويس محمد عبد المنعم هاشم، لبحث التنمية العمرانية والإسكان، وكذلك التنمية الصناعية مع التركيز علي تطوير ودفع العمل بالمنطقة الصناعية شمال غرب خليج السويس.

XS
SM
MD
LG