Accessibility links

logo-print

بوش يعتزم تعيين الجنرال مايكل هايدن مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية


أفادت مصادر في البيت الأبيض بأن الرئيس بوش يعتزم تعيين الجنرال مايكل هايدن مديرا لوكالة الإستخبارات المركزية الأميركية خلفا لبورتر غوس. وكان غوس قد استقال من هذا المنصب الجمعة الماضي. وفي الوقت الذي يشيد فيه عدد من أعضاء الكونغرس بمؤهلات الجنرال هايدن وخبرته في مجال الإستخبارات، يتحفظون على تعيين شخصية عسكرية على رأس وكالة ذات طبيعة مدنية.
يقول النائب الجمهوري بيت هوكسترا رئيس لجنة الإستخبارات في مجلس النواب:
"إنني أكن الكثير من الإحترام للجنرال هايدن وأعتقد أنه قام بمهامه على نحو جيد في المناصب المتعددة التي تولاها، وحياته المهنية مميزة، غير أن القضية الاساسية هي أنه الشخص الغير مناسب في المكان غير المناسب في الوقت الغير مناسب. ويجب ألا تكون هناك شخصية عسكرية تدير وكالة مدنية في الوقت الراهن".

وأوضح النائب هوكسترا أن سبب ذلك يعود للتوتر الحاصل بين وزارة الدفاع وأجهزتها الإستخباراتية من جهة وبين وكالة الإستخبارات المركزية، مشيرا إلى أن وزارة الدفاع كان أكبر المعارضين لإدخال تعديلات على الأجهزة الإستخباراتية الأميركية.
XS
SM
MD
LG