Accessibility links

logo-print

المعارضة في لبنان تدعو إلى التظاهر احتجاجا على الورقة الإصلاحية


دعت أحزاب المعارضة في لبنان إلى المشاركة في المظاهرة النقابية يوم الأربعاء المقبل احتجاجا على الورقة الإصلاحية التي تعتزم الحكومة إقرارها.
في المقابل، دعت قوى الأكثرية إلى عدم المشاركة بعدما سحبت الحكومة برنامجا وظيفيا أثار معارضة النقابات. وانعكس الخلاف السياسي خلافا بين الهيئات النقابية بحسب مواقعها السياسية.
اتهم رئيس لجنة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية شربل كفوري الفريق المعارض بتسييس العمل النقابي.
في المقابل، دعت هيئة التنسيق النقابية إلى المشاركة الكثيفة في المظاهرة مشددة على طابعها النقابي.
وشدد رئيسها حنا غريب على منع المتظاهرين من حمل أي أعلام حزبية أو شعارات سياسية.
على صعيد آخر، أجرى رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة لقاء مع السفراء العرب المعتمدين في لندن خلال زيارة التقى فيها نظيره البريطاني توني بلير.
وقد ركز اللقاء في قسط كبير منه على المنحى الذي اتخذته العلاقات اللبنانية السورية بعد انسحاب القوات السورية قبل عام.
وأكد السنيورة خلال اللقاء على لبنانية مزارع شبعا مشددا على أهمية بسط سلطة الدولة على كل الأراضي اللبنانية.
من جهة أخرى، أكد السفير السوري في لندن سامي خيامي احترام دمشق سيادة لبنان وأعطى تبريرا لعدم فتح جبهة الجولان ضد إسرائيل أسوة بجنوب لبنان:
XS
SM
MD
LG