Accessibility links

رايس تؤكد دخول العراق مرحلة جديدة وترد على استطلاع حول شعبية بوش


أكدت الولايات المتحدة أنها بصدد إحراز تقدم في العراق في مجال الإعلان عن حكومة دائمة رغم الأحداث الدامية التي شهدتها الآونة الأخيرة.
وقالت كوندوليسا رايس وزيرة الخارجية إن العراق يدخل الآن مرحلة جديدة. وأضافت: "لدينا ثقة كبيرة في رغبة الحكومة لحل المشاكل التي يواجهها العراق بطريقة تحافظ على الوحدة الوطنية، كما أعتقد أن بإمكان العراقيين حل مشاكلهم بأنفسهم".
جاءت تصريحات رايس ردا على أحدث استطلاع للرأي العام الذي أظهر تدني شعبية الرئيس بوش إلى أدنى مستوياتها:
"أعلم أن ما يشاهده الأميركيون عبر شاشات التلفزيون، وليس أمرا مفاجئا أن تكون لديهم مثل هذه الآراء، لأنه من الصعب جدا مشاهدة وتتبع التطور الإيجابي الذي يتم بشكل صامت".

وكان أحدث استطلاع للرأي العام أجرته صحيفة نيويورك تايمز وقناة CBS أظهر تدني شعبية الرئيس بوش إلى أدنى مستوى منذ توليه الرئاسة.
وتقلصت نسبة التأييد لأدائه إلى 31 في المئة وهي ثالث أدنى نسبة على الإطلاق يحصل عليها رئيس أميركي خلال الأعوام الخمسين الماضية. كما تدنت نسبة التأييد الشعبي للحرب في العراق إلى نسبة 29 في المئة، فيما تؤيد نسبة 27 في المئة طريقة تسييره للسياسة الخارجية.
لكن تدني شعبية الرئيس بوش لم يقتصر على الشؤون الخارجية بل شمل أيضا طريقة إدارته لعدد من القضايا الداخلية إذ قالت نسبة 13 في المئة إنها تؤيد الطريقة التي تعامل بها بوش مع مسألة ارتفاع أسعار الوقود، أما طريقة تسييره للإقتصاد بشكل عام فلم تحظ سوى بنسبة 28 في المئة.
XS
SM
MD
LG