Accessibility links

logo-print

الشرطة المصرية تفرق بالقوة مظاهرة مؤيدة لقاضيين يمثلان أمام مجلس تأديبي


أصيب عدد من الأشخاص عندما استخدمت الشرطة المصرية القوة لتفريق متظاهرين مؤيدين لقاضيين مصريين يمثلان أمام مجلس تأديبي. وذلك بسبب تصريحاتهما حول تزوير الانتخابات التشريعية.
وقد تأجلت محاكمة المستشارين هشام البسطاويسي ومحمود مكي مدة أسبوع، وكان القاضيان قد رفضا دخول قاعة لجنة الصلاحية بعد أن منع فريق الدفاع من دخول القاعة حسب قولهما.
وقد قال القاضيان إن محاكمتهما عقاب لهما على اشتراكهما مع قضاة آخرين في حملة للمطالبة باستقلال كامل للسلطة القضائية عن السلطة التنفيذية وإشراف قضائي كامل على الانتخابات العامة لضمان نزاهتها.
وأعلنت منظمة هيومن رايتس واتش المعنية بحقوق الإنسان أن السلطات المصرية اعتقلت أكثر من 100 ناشط خلال الأسبوعين الماضيين.
وقال جو ستورك نائب رئيس المنظمة إن تلك الاعتقالات تشير إلى عزم الرئيس المصري حسني مبارك إسكات المعارضة السلمية.
وقالت جماعة الإخوان المسلمين إن قوات الأمن ألقت القبض على حوالي 300 من المحتجين من الجماعة وجماعات أخرى معارضة.
XS
SM
MD
LG