Accessibility links

انسحاب حزب الفضيلة من تشكيلة الحكومة العراقية الجديدة


أعلن حزب الفضيلة الجمعة انسحابه من محادثات تشكيل الحكومة العراقية الجديدة احتجاجا على ما وصفه بالتدخل الأميركي في المداولات. ومن الممكن أن يؤدي انسحاب الحزب الذي يتمتع بالنفوذ برغم انه حزب صغير إلى إنهاء الخلاف حول منصب وزير النفط في التشكيلة الحكومية.
وقالت مصادر في حزب الفضيلة إن الحزب لن يعود إلى المحادثات مشيرا إلى انه أعلن موقفه النهائي منها وأضاف انه ينسحب من تشكيل الحكومة ولكنه سيبقى في البرلمان للتعبير عن رأي الشعب.وكان ثلاثة مرشحين يتنافسون على هذا المنصب في مقدمتهم حسين الشهرستاني عضو لائحة الائتلاف العراقي الموحد الشيعية، والمهندس ثامر الغضبان وزير النفط السابق، وهاشم الهاشمي الوزير الحالي للنفط وعضو الائتلاف العراقي عن حزب الفضيلة. ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر مقرب من مفاوضات تشكيل الحكومة قوله إن حقيبة وزارة النفط تتجه نحو حسين الشهرستاني وأن المرحلة المقبلة تحتاج لأشخاص يتمتعون بالكفاءة والنزاهة خصوصا وأن هذه الوزارة تعتبر الشريان الحيوي للاقتصاد العراقي.
XS
SM
MD
LG