Accessibility links

logo-print

مقتل أربع عسكريين في تحطم مروحية عسكرية فوق منطقة البقاع في لبنان


تحطمت في لبنان مروحية تابعة للجيش اللبناني كانت تقوم بطلعات تدريبية فوق منطقة البقاع وأسفر الحادث عن مقتل العسكريين الأربعة الذين كانوا على متنها.
وفي حين شكلت قيادة الجيش لجنة تحقيق لتحديد أسباب الحادث، أفادت المعلومات الأولية بحدوث خلل تقني أدى إلى سقوط المروحية.
السفير الأميركي في لبنان جيفري فلتمان أعرب عن أمله في أن تساهم المساعدات الأميركية في تحديث التجهيزات العسكرية.
وقال: "بلغنا الخبر الحزين بشأن تحطم المروحية في البقاع.
أود أن أعرب عن تعازي حكومة بلادي لعائلات الضحايا الأربع الذين قتلوا في الحادث وللقوات المسلحة وللحكومة اللبنانية. وآمل في أن تسمح المساعدات الأميركية في المجالات الأمنية للبنان التي نتطلع إليها بعدم حصول مآس كالتي حصلت اليوم."
وأكد فلتمان مجددا التزام بلاده بسيادة لبنان وضمان استقلاله.
وأضاف: "أود أن أنتهز المناسبة لإعادة تأكيد التزام الولايات المتحدة القوي وغير القابل للنقاش بسيادة لبنان."
من جهة أخرى، تابع الموفد الرئاسي السوداني مصطفى عثمان إسماعيل لقاءاته مع القادة اللبنانيين ووضعهم في إطار مهمة الوساطة التي تقوم بها الخرطوم بصفتها الرئيسة الدورية لمجلس الجامعة العربية بين بيروت ودمشق بغرض تنقية العلاقات الثنائية التي شهدت تدهورا كبيرا بعد القرار الدولي بسحب القوات السورية من لبنان.
ونقل الموفد السوداني عن البطريرك الماروني نصر الله صفير وجوب قيام علاقات سليمة بين لبنان وسوريا.
ودعا إسماعيل بعد لقائه النائب ميشال عون إلى فصل عملية التحقيق بجريمة اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري عن تطبيع العلاقات اللبنانية السورية.
XS
SM
MD
LG