Accessibility links

المجلس الاستشاري المصري يعقد أولى جلساته اليوم


يعقد المجلس الاستشاري المدني في مصر الذي شكله المجلس العسكري الحاكم أولى جلساته الأحد التي يسعى خلالها لانتخاب رئيس للمجلس ونائبين له.

ومن أبرز المرشحين لتولي رئاسة المجلس عمرو موسى المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية في مصر.

ويضم المجلس الاستشاري المدني 35 عضواً من مختلف الهيئات المصرية، ومن المتوقع أن يقدم المجلس المشورة لقادة مصر العسكريين بشأن التشريع إلى حين موعد الانتخابات الرئاسية والعمل مع البرلمان لتشكيل مجلس مؤقت مسؤول عن وضع دستور جديد للبلاد.

وفي تطور آخر، أعلن رئيس الحكومة المصرية كمال الجنزوري السبت أن مجلس الوزراء سيعقد أول اجتماع له بتشكيله الجديد خلال موعد أقصاه غداً الاثنين.

جاءت تصريحات الجنزوري بعد لقاءه عدد من المحافظين وعدد من المسؤولين الحكوميين.

حزب الحرية والعدالة يستبعد صداما مع العسكري

من جانب آخر، أعلن حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين بوضوح أنه لا يتصور حدوث صدام بينه وبين المجلس العسكري الحاكم إلا في حال هيمن العسكريون على السلطة وفقدت الثورة أهدافها التي قامت من أجلها مؤكدا أن المجلس العسكري في حال تغير من حماية الثورة إلى الانقلاب عليها "حينئذ سيكون الشعب كله صفا واحدا في المواجهة والحرية والعدالة جزء من هذا الشعب".

وفى محاولة لتبديد المخاوف التي تزايدت بفعل الصعود البارز للتيارات الإسلامية في الانتخابات التشريعية المصرية أكد حزب الحرية والعدالة أنه لا يحبذ التحالف المبني على أفكار أيديولوجية معربا عن أمله في أن يستمر التحالف الديموقراطي الذي يضم ألوانا من الطيف السياسي تحت قبة البرلمان المصري وهذا ما أكده لراديو سوا صبحي صالح القيادي البارز في حزب الحرية والعدالة.

وأكد الإخوان المسلمون أكدوا كذلك عبر حزبهم أن حقوق الأقباط مصانة مرحبين بسن تشريع يضمن حقوق الأقباط في الأحوال الشخصية ومؤكدين أن الهيئة البرلمانية للإخوان المسلمين على استعداد لأن تقدم هذا التشريع مع بداية الفصل التشريعي فور الانتهاء من الانتخابات النيابية المصرية.

استعدادات للجولة الثانية من الانتخابات

هذا، وبدأت الأحزاب المصرية تستعد لجولة ثانية من التنافس على 81 مقعداً في تسع محافظات هي الجيزة والسويس والمنوفية والبحيرة والشرقية وبني سويف وسوهاج وأسوان والإسماعيلية، في ظل تأكيدات من جانب بعض التيارات بأنها استفادت من أخطائها في الجولة الأولى لتحسين أدائها.

ومن المقرر أن تبدأ الجولة الثانية من انتخابات مجلس الشعب في الـ14 والـ15 من الشهر الجاري، تليها جولة الإعادة يومي 21 و22 من الشهر ذاته.

XS
SM
MD
LG