Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يأمل في تقديم المساعدات للفلسطينيين الشهر المقبل


أكدت مفوضية الاتحاد الأوروبي عدم تمكنها من طرح موضوع المساعدات المالية للفلسطينيين قبل شهر يونيو/حزيران المقبل.
وأعرب الاتحاد عن أمله في التمكن من وضع الآلية التي تمكنه من تقديم مساعدات للمواطنين الفلسطينيين دون أن يتم ذلك من خلال الحكومة الفلسطينية.
وفي هذا الصدد، قالت كريستينا غالاك المتحدثة باسم المسؤول عن السياسية الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا في أعقاب انتهاء اجتماع للاتحاد: "ما فعلناه هو أننا اتفقنا على أن إقامة هذه الآلية فكرة جيدة ويتعين علينا أن نطورها وأن نتصل بالمانحين الآخرين في المجتمع الدولي ونتعاون معهم."
وأكدت غالاك حرص الاتحاد الأوروبي على التعجيل بتقديم المساعدات للفلسطينيين من خلال المؤسسات الدولية: "نعلم أن هناك نقصاً في الأموال في الأراضي الفلسطينية، ولكننا نسعى للتأكد من إيصال جميع المساعدات الإنسانية من خلال المنظمات الدولية، ولاسيما منظمات الأمم المتحدة المعنية بالمسائل الإنسانية."
وتعليقا على ما أعلنه الاتحاد الأوروبي، أعربت آن ساندستن المتحدثة باسم وزير خارجية النرويج عن ارتياح بلادها لتطابق وجهات نظرها مع الاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بآلية تقديمِ المساعدات للفلسطينيين.
وقالت ساندستن خلال حوار مع "العالم الآن": "إن الآلية التي يجري التباحث بشأنها الآن في الاتحاد الأوروبي تتفق مع ما ظلت النرويج تنادي به منذ عدة أسابيع. وعليه، نعرب عن ارتياحنا لهذه المباحثات ونرى أنها خطوة على الطريق الصحيح."
وأكدت ساندستن موقف بلادها الرافض إجراء محادثات مع الحكومة الفلسطينية ما لم تستجب لمطالب المجتمع الدولي. وتعليقا على الزيارة التي قام بها عاطف عدوان وزير شؤون اللاجئين في الحكومة الفلسطينية إلى النرويج، قالت ساندستن: "لقد جاء عدوان إلى النرويج بدعوة من منظمة خاصة تؤيد القضية الفلسطينية، واستقبله أيضا مندوب من وزارة الخارجية، ولكنه لم يقابل أي مسؤول سياسي لأن حكومة النرويج تتفق مع المجتمع الدولي في دعوته حركة حماس لنبذ العنف والاعتراف بدولة إسرائيل والمعاهدات المبرمة مع الفلسطينيين من أجل استئناف عملية السلام."
من جهة أخرى، أكد مسؤول في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأنروا أن الأزمة التي تعانيها الأراضي الفلسطينية تتفاقم بشكل مستمر داعيا الدول المانحة لحل أزمة رواتب الموظفين الفلسطينيين.
مراسل "العالم الآن" في القدس خليل العسلي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG