Accessibility links

قائد بريطاني يثني على قدرة القوات العراقية في السيطرة على الوضع في محافظة المثنى


أثنى قائد القوات البريطانية في محافظة المثنى خلال مؤتمر صحفي على الدور الذي تقوم به القوات الأمنية العراقية في السيطرة على الوضع في المحافظة.
وتحدث المقدم أنتوني بتمان عن الوضع الأمني لمدينة السماوة والإشتباكات التى جرت بين عدد من المسلحين وعناصر القوى الأمنية العراقية نهاية الاسبوع الماضي.
وقال قائد القوات البريطانية في السماوة إن الوضع في المحافظة خلال يومي الأربعاء والخميس من الأسبوع الماضي كان خطراً، وأن ردة فعل القوات الأمنية العراقية كانت إيجابية جدا، وقوية لمنع تدهور الوضع الأمني إلى الأسوأ.
وأضاف القوات الأمنية في المثنى مقتدرة، ويجب إستخدامها لمنع حالة انعدام الأمن.

وعن دور القوات المتعددة الجنسيات خلال اندلاع الاشتباكات قال لم يطلب منا التدخل لدعم القوات الأمنية العراقية، وهذا شيء ايجابي لأنه يشير إلى أن القوات العراقية قادرة على التعامل مع الوضع الأمني بنفسها.
هذا وقد تخرجت الثلاثاء من أكاديمية زاخو العسكرية دفعة جديدة من ضباط الجيش العراقي.
وأكد ذلك المقدم آسوس فكرت مسؤول الدورة مشيرا الى أن عدد الضباط المتخرجين بلغ 93 ضابطا بشهادة البكالوريوس في العلوم العسكرية.
وأضاف المقدم آسوس أن الطلبة المشاركين في هذه الدورة من جميع محافظات العراق وتلقوا محاضرات فى العلوم العسكرية ومبادئ حقوق الانسان.

يذكر أن الاكاديمية العسكرية في زاخو تأسست عام 1996، وأعلن مجلس الوزراء الأسبوع الماضي عن إنجاز تطوير الأكاديمية بكلفة نحو ستة ملايين دولار.
XS
SM
MD
LG