Accessibility links

سعود الفيصل: اتصال واشنطن مع حماس يزيد من فرص السلام مع إسرائيل


قال الأمير سعود الفيصل إن من شأن مساعي واشنطن لعزل حكومة حماس أن تدفع أكثر مواطني العالم العربي تعليما إلى التطرف. أما زيادة الاتصال معها فيمكن أن يؤدي إلى تحقيق السلام مع إسرائيل.
وأضاف وزير الخارجية السعودي في تصريح للصحافيين في مقر السفارة السعودية في واشنطن أن الاتصال مع حكومة حماس قد يقنعها بجدوى متابعة عملية السلام خاصة إذا حصلت على تأكيد بأنها ستلقى معاملة منصفة.
ورفض الأمير سعود الفيصل وجهة النظر الداعية إلى عدم إجراء أي مفاوضات مع الفئات التي تعتبر إرهابية. وقال إن الولايات المتحدة وبريطانيا أجرتا محادثات مع الجيش الجمهوري الايرلندي عندما كان لا يزال يحمل السلاح، وبالتالي فإن ذلك المبدأ لا يتبع دائما.
وأشار الوزير السعودي إلى أن إسرائيل مخطئة بمطالبتها بأمن تام قبل البدء في التفاوض حول تحقيق السلام. وقال إن الموقف يجب أن يكون على العكس تماما لأنه ينبغي أولا تحقيق السلام وعندها يتوفر الأمن.
وقال إن السعودية سوف تعترف بإسرائيل عندما يتحقق السلام.
على صعيد آخر، صرح الأمير سعود الفيصل بأنه سيتم الإفراج الخميس عن 16 سعوديا من سجن غوانتنامو في جزيرة كوبا.
وقال في تصريح للصحافيين بعد محادثات مع المسؤولين في واشنطن الأربعاء إن المفرج عنهم سيسجنون أو يقدمون إلى المحاكمة لدى عودتهم إذا تبين من دراسة قضاياهم أن هناك مبررا لذلك.
وكانت السلطات الأميركية قد أفرجت في السابق عن ثمانية سعوديين من سجن غوانتنامو الذي يضم أكثر من 500 من أعضاء تنظيم القاعدة وحركة طالبان من بينهم أكثر من 100 سعودي.
XS
SM
MD
LG