Accessibility links

logo-print

الخارجية الأميركية تتراجع عن استعمال أجهزة كمبيوتر اشترتها من شركة صينية


قال السيناتور الجمهوري عن ولاية فرجينيا فرانك وولف إن وزارة الخارجية الأميركية تراجعت عن وضع أجهزة كمبيوتر اشترتها من شركة صينية على شبكة اتصالاتها العالية السرية.
وكانت الخارجية الأميركية اشترت 16 ألف جهاز كمبيوتر شخصي من شركة لينوفو التي اشترتها الصين من شركة أي بي أم.
وكانت الخارجية تنوي استعمال 900 من تلك الأجهزة في مقرها في واشنطن وفي سفاراتها في العالم لاستعمالها في شبكة اتصالاتها المحمية.
وأوضح وولف أن تراجع الخارجية عن خطتها كان نتيجة ضغط مارسه الكونغرس في ضوء الاتهامات الأميركية الموجهة إلى الصين بالتجسس على الولايات المتحدة.
XS
SM
MD
LG