Accessibility links

logo-print

عباس يلتقي ليفني وبيريز على هامش المنتدى الاقتصادي في شرم الشيخ


أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية أن الوزيرة تسيبي ليفني ستلتقي رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الأحد في المنتدى الاقتصادي العالمي في شرم الشيخ في مصر.
وقال مارك ريغيف المتحدث باسم الخارجية إن نائب رئيس الوزراء شيمون بيريز سيشارك في الاجتماع.
وذكر بيريز للإذاعة الإسرائيلية أن الاجتماع سيتناول بحث قضايا اقتصادية.
وقال: "لن نتكلم خلال هذا اللقاء عن الحدود بل عن القضايا الاقتصادية التي لا سبب لبقائها عالقة."
وكان مكتب ليفني قد أعلن أنها ستشارك في المنتدى الاقتصادي العالمي في شرم الشيخ الذي سيركز على الشرق الأوسط، لكنه لم يشر إلى لقاء يجمعها بعباس الذي سيكون حاضرا في المنتدى. وكان وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيريتس قد اقترح في بداية هذا الشهر بدء مفاوضات بين إسرائيل وعباس، لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت رفض هذا الاقتراح. ودعا بيريز مرارا إلى لقاء يجمع عباس واو لمرت، معتبرا أن لا سبب يمنع عقد اجتماع مماثل.
وذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن اتصالات غير رسمية جرت أخيرا بين مكتب الرئاسة الفلسطينية وإسرائيل بهدف الالتفاف على حكومة حماس التي تعتبرها إسرائيل والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي منظمة إرهابية. وأضافت الصحيفة ان هذه الاتصالات تهدف إلى التحضير للقاء محتمل بين عباس واو لمرت بعد عودة الأخير من واشنطن.
يذكر أن لقاء عباس بيريز ليفني سيكون اللقاء الرسمي الأول بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية منذ فوز حركة حماس في الانتخابات التشريعية الفلسطينية في 25 يناير/كانون الثاني.
وسيتزامن مع توجه أولمرت إلى واشنطن للاجتماع بالرئيس بوش في أول رحلة رسمية له منذ توليه مهماته في بداية مايو/أيار.
XS
SM
MD
LG